قال الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سمير الشفي ان المنظمة الشغيلة ستفاجئ النائب عماد الدايمي في الايام القادمة بحقائق صادمة، داعيا اياه  إلى تحمّل مسؤولية الادعاء بالباطل في حق الاتحاد مؤكدا أن المنظمة على ثقة بأن ما صرح به الدايمي لا علاقة له بالواقع .

واضاف الشفي في تصريح للاذاعة الوطنية  أن الاتحاد يحترم القانون والقضاء وسوف يحتكم إلى قراره وسيمده بكل المعطيات والجزئيات وسيقيم بالدليل والحجة براءة ذمته من أية ديون، مضيفا أن الدائمي الذي كان في يوما ما مدير ديوان رئيس الجمهورية في فترة حكم الترويكا كان يعرف جيدا شفافية الاتحاد وما يدعيه اليوم هو مجرد حملة التجأ إليها لجلب الانتباه في فترة متقدمة من المحطة الانتخابية قائلا :  » بعض الذين فقدوا الأمل في ثقة الناخب التونسي قد يلتجئون إلى عمليات انتحارية علّهم يجلبون الإعجاب بمهاجمتهم للاتحاد هذا الصرح الوطني المهاب ».


وكان النائب والقيادي بحزب حراك تونس الإرادة قد أعلن عن تقدمه بشكاية لدى القطب القضائي الاقتصادي والمالي ضد الإتحاد العام التونسي للشغل بشبهة التهرب من سداد ديون تجاه الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي تجاوزت 20 مليارا .