أفاد رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، أن الحركة لم تحسم بعد في مسألة مرشحها للرئاسية، مؤكدا أنها معنية بتقديم مرشح لأول مرة بعد أكثر من 50 سنة من نشأتها.


وأضاف في ندوة صحفية مساء اليوم الجمعة على هامش الدورة 28 لمجلس شورى النهضة، أن الحركة ستنطلق في هذه الدورة في حوار عميق حول ترشيح شخصية وطنية من داخلها أو من خارجها تتوافق معها وتستجيب لمتطلبات البلاد بعد انتخابات 2019. 


وبين أن المرشح الطبيعي للحركة إلى حد الآن، وحسب قانونها الأساسي، هو رئيسها راشد الغنوشي باعتباره شخصية وطنية، على أن يتم النظر في هذه المسألة في مؤسسات الحركة مع الانفتاح على البحث عن شراكات في الحكم بعد الانتخابات القادمة.


وأشار إلى أن مجلس الشورى سيقرر الوقت المناسب للإعلان عن مرشح الحركة للرئاسية، مؤكدا الرغبة في عدم استعجال هذا القرار لارتباطه بتصور الحركة للحكم بعد 2019 بين الرئاسة والحكومة والبرلمان وكذلك بالأطراف التي ستكون شريكة للنهضة في الحكم ما بعد الانتخابات.