مشددا على تمسكه المبدئي بالجبهة الشعبية باعتبارها مشروعا وطنيا تقدميا وأداة نضالية شعبية تقدمية لتحقيق أهداف الشعب وأحلام وأمال أجيال متعاقبة من المناضلين الذين قدموا التضحيات وضريبة الدم والنظر إلى المستقبل وفق نص البلاغ