تحادث محمد الفاضل محفوظ، الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الانسان، عشية اليوم الثلاثاء، مع نائبة رئيسة رابطة الناخبات التونسيات، تركية بن خذر والعضو المؤسس بالرابطة، أنوار منصري. 


وتمحور اللقاء حول "العمل على إدراج العنف السياسي القائم على التمييز بين الجنسين في الصكوك الدولية واتّجاه تونس لعرض هذه المبادرة على منظومة الأمم المتحدة، خاصة بعد مصادقة تونس على القانون الأساسي عدد 58 المتعلق بالقضاء على العنف ضدّ المرأة والذي تفرّد دوليا بمقاربته الشاملة والدامجة وتعريفه لكلّ أشكال العنف ضدّ المرأة، دون إغفال للعنف السياسي الذي تجاهلته الصكوك الدولية"، وفق بلاغ لمصالح العلاقة مع الهيئات الدستورية.


كما كان اللقاء مناسبة للتأكيد على "أهمية دعم التشاركية القائمة مع مكونات المجتمع المدني، بهدف التوعية والتحسيس بأهميّة المشاركة المواطنية في المسارات الإنتخابيّة وبحث سبل التعاون مع رابطة الناخبات التونسيات، في المجالات المتّصلة بمزيد تعزيز إقبال التونسيّات على ممارسة حقّهنّ وواجبهنّ الإنتخابي".