قال المنسق العام لحركة تحيا تونس، سليم العزّابي، إن يوسف الشاهد، رئيس الحكومة "هو الزعيم السياسي لحركة تحيا تونس"، معتبرا مناقشة المؤتمر الإنتخابي لحركة نداء تونس المنعقد حاليا، إمكانية رفع التجميد عن عضوية الشاهد، "استفاقة متأخرة للنداء، وإقرار بأنه ليس نهضاويا ولا انقلابيا ولا فاشلا".

و أضاف العزّابي خلال ندوة صحفية نظمتها حركة تحيا تونس، اليوم الثلاثاء بالعاصمة، خُصّصت للحديث عن الشخصيات السياسية التي انضمت لحركة تحيا تونس: "أن هذا الحزب الجديد يشهد انضمام عدد كبير من المنخرطين، بلغ ال80 ألفا وهو ما يجعله حزبا يطمح إلى لعب الأدوار الأولى في المشهد السياسي".

واعتبر أن الحركة "فرضت نفسها في المشهد السياسي، وأصبحت رقما صعبا، قبل حتى أن تتحول إلى حزب منظّم وقبل تأسيس هياكلها"، معلنا أن حزبه يعمل على تشكيل تنسيقات محلية في 370 دائرة، وأن عدد الترشحات لتولّي مسؤوليات بهياكل الحزب، بلغ 8 آلاف ملف.