قررت الهيئة السياسية لحركة نداء تونس "فتح باب الترشحات للهياكل القيادية للحركة بداية من يوم غد الأربعاء 3 أفريل الى غاية يوم الجمعة 5 أفريل الجاري" وفق تأكيد عضو الهيئة السياسية لنداء تونس رمزي خميس في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء.


وأضاف خميس، أن اجتماع الهيئة السياسية الذي تواصل ساعات مساء الثلاثاء، تابع اخر الاستعدادات اللوجستية والتنظيمية ومراحل تنظيم المؤتمر الانتخابي الأول لحركة نداء تونس، الذي سيتم افتتاحه يوم السبت 6 أفريل الجاري.
وأكد خميس أن الهيئة السياسية للحزب، ستواصل اجتماعها يوميا الى غاية انطلاق المؤتمر المنتظر، وبأن الهياكل القيادية أتمت صياغة التقريرين الأدبي والمالي الذي سيتم عرضه خلال افتتاح المؤتمر.


وذكر بأن المؤتمر سيفضي الى تكوين لجان تشتغل على برنامج النداء في المرحلة المقبلة، وبأن الانتخابات الجهوية والمحلية اضافة الى القطاعية، توجت حضور قرابة 1200 مؤتمرا خلال المؤتمر الانتخابي الأول لحركة نداء تونس.


وبين خميس أن نداء تونس يعمل على أن يظهر في حلة جديدة بعد مؤتمره الانتخابي وبعد أن مر بعدد من الأزمات طيلة السنوات الأربع الأخيرة.
ومن المنتظر أن ينظر القضاء غدا الأربعاء، في قضية استعجالية لدى المحكمة الإبتدائية بتونس، لإيقاف أشغال مؤتمر الحزب المقرر عقده يوم 6 أفريل 2019، تقدم بها عدد من أعضاء المكتب التنفيذي لحركة نداء تونس، يوم الثلاثاء 26 مارس المنقضي ، وفق ما صرح به لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، منذر بالحاج علي، عضو المكتب التنفيذي ورئيس مجموعة "لم الشمل" بنداء تونس .


وقال بالحاج علي "إن هذا المؤتمر انقلابي وغير قانوني لذلك تم رفع القضية"، معتبرا أنه لم يقع حل المشكل الداخلي لنداء تونس، سياسيا، بل تم خرق قانون الأحزاب في فصليه الأول والثاني وكذلك خرق النظام الأساسي للحزب.