و اردفت المسدي؛" إن الإرهاب صناعة إخوانية، مضيفة "من غير المعقول الذهاب إلى انتخابات تشريعية ورئاسية في أكتوبر ونوفمبر المقبلين، دون البتّ نهائيا في علاقتهم بالجهاز السري وحقيقة الاغتيالات في عصر حكومتي حمادي الجبالي وعلي العريض."

كما اشارت فاطمة المسدّي أنّ "الإخوان جماعة انتهازية وإرهابية " ، لم تشارك في معركة التحرر الوطني التي قادها الرئيس الأسبق الحبيب بورقيبة (1956-1987)، موضحة أن "النهضة حركة غريبة على التونسيين ولا تؤمن بالتقدم والتطور". وفق ما نقله موقع بابنات عن صحيفة العين الإخبارية