ودعا العرفاوي المستثمرين للمشاركة في الندوة الدولية للاستثمار التي تنتظم يومي 29 و30 نوفمبر في تونس مبرزا ما يوفره الاقتصاد الوطني من فرص هامة للاستثمار في عديد القطاعات.

كما كان للعرفاوي لقاء مع وزير تطوير البنية التحتية، عبد الله النعيمي، تناول فيه الجانبان بالدرس سبل تعزيز علاقات التعاون بين البلدين وتطويرها بما يخدم المصالح المشتركة خاصة في قطاع البنية التحتية والإسكان وبحث كل السبل الممكنة لتبادل الزيارات والخبرات والاستعداد لفعاليات الندوة الدولية للاستثمار.

وأكد النعيمي أن زيارة الوفد التونسي، الى الامارات، يعكس الحرص المشترك لدى قيادتي البلدين على تبادل الزيارات واللقاءات ومواصلة تطوير علاقاتهما الثنائية بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين.

من جانبه أكد العرفاوي، عن رغبة تونس في تعزيز العلاقات الثنائية مع دولة الإمارات العربية المتحدة باعتبارها من الدول الرائدة عالميا في مجال البنية التحتية والإسكان، مشدداً على دور مثل هذه الزيارات في تبادل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات التي من شأنها خدمة مصلحة العمل المشترك.