التقى  رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، اليوم السبت 7 افريل 2018  بقصر قرطاج، كل من محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب ويوسف الشاهد رئيس الحكومة ونورالدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد التونسي للشغل وسمير ماجول رئيس الإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.


واستعرض اللقاء، وفق بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية، الوضع العام بالبلاد وخاصة الملفّات الاقتصاديّة والاجتماعيّة والسياسيّة الراهنة، وتم التأكيد على أهميّة التمسّك بآلية الحوار ضمن الإطار العام لوثيقة قرطاج مع تحيين الأولويات، والتوافق حول البرامج العمليّة والاجراءات العاجلة الكفيلة بدفع الأوضاع نحو الأفضل وإعادة الأمل للتونسيين. 


يشار إلى أن المنظمات والأحزاب الموقعة على وثيقة قرطاج، كانت قد إتفقت خلال اجتماعها يوم 3 مارس الفارط بقصر قرطاج، باشراف رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، على تكوين لجنة تتكون من ممثلين إثنين عن كل حزب ومنظمة، لتدارس الجوانب المتعلقة بالاصلاحات الضرورية التي يجب ان يخضع لها الاقتصاد التونسي وتحديد الاولويات. وقد عقدت هذه اللجنة أولى إجتماعاتها يوم 19 مارس المنقضي.