نشرت جريدة المصور في عددها الصادر اليوم الاثنين 28 ماي 2018 خبرا من المتوقع ان يثير جدلا في الايام القليلة القادمة، ويتعلق بطريقة وفاة وزير الصحة السابق سليم شاكر خلال ماراطون الحمامات.

وقالت الصحيفة ان سليم شاكر توفي مسموما بعد شربه "مادة سامة في قارورة ماء ". 

كما اكد ذات المصدر أن "الملف مازال محل متابعة من أعلى مستويات الدولة في انتظار الكشف عن مصدر المياه التي شربها الراحل مباشرة قبل اصابته بسكتة قلبية". 

يذكر ان سليم شاكر توفي عن عمر 56 عاما بعد تعرضه لنوبة قلبية خلال مشارمته في حملة نظمت للتوعية بخطر مرض السرطان وفق ما اعلنته وزارة الصحة حينها.

ومن جهة اخرى نفت المديرة العامة للصحة نبيهة البورصالي فلفول، مؤكدة ان وفاة سليم شاكر كانت نتيجة ازمة قلبية و لا علاقة للخبر الذي تم نشره بالواقع.