رفضت دائرة الاتهام العسكرية بمحكمة الاستئناف بتونس مطالب الإفراج الوجوبي المقدمة من شفيق جراية وصابر العجيلي وعماد عاشور وقررت إحالة قضية التآمر على أمن الدولة التي يتورط المتهمين، إلى الدائرة الجنائية بالمحكمة العسكرية الدائمة.
وفي تصريح للصباح، قال محامي صابر العجيلي، الأستاذ كمال بوجاه، إن دائرة الاتهام اعتبرت أن الأفعال المنسوبة لكل من المتهمين شفيق جراية وناجم الغرسلي، جناية وهي الخيانة والتآمر على أمن الدولة الخارجي والمس من معنويات الجيش، في حين اعتبرت التهم المنسوبة لكل من صابر العجيلي وعماد عاشور جنحة وذلك بإفشاء معلومات تهم أمن الدولة الخارجي عن غير قصد.