تبرئت حركة النهضة في بلاغ لها الجمعة  من التصريحات التي أدلى بها سيد الفرجاني عضو  المكتب السياسي للحركة أثناء مروره بإحدى القنوات التلفزية مساء اليوم.

و اكدت حركة النهضة ان هذه التصريحات شخصية لا تلزم الا صاحبها وان مواقف الحركة تعبر عنها مؤسساتها الرسمية والجهات المخولة للحديث بإسمها.

يذكر ان السيد الفرجاني قال في تصريح لقناة نسمة اليوم ان أن ''حركة النهضة مستهدفة من قبل رئيس الحكومة يوسف الشاهد ومن معه لفتح الطريق لإنتخابات 2019''، مضيفا أن ''هناك معلومات وصلته تفيد بأن شخصيات محيطة برئيس الحكومة تتوعد حركة النهضة بفعل مشين حال تمرير الميزانية''.

و اشار ايضا أن ''رئيس الحكومة يوسف الشاهد سيستغل النهضة لتمرير الميزانية ثم سينقلب عليها''، مشيرا إلى أن ''هناك تهديدات مباشرة باستهداف النهضة ويجب الإستنفار للتصدي للممارسات الديكتاتورية''.