أكّد القيادي في حركة نداء تونس ورئيس بلدية القصرين كمال الحمزاوي أنّ المدير التنفيذي للحزب حافظ قائد السبسي يرفض الحوار مع رئيس الحكومة يوسف الشاهد إلا شريطة أن يعتذر منه في وسائل الإعلام، وهو "ما زاد في تعميق الأزمة" بين الطرفين على حد قوله.
وأشار الحزاوي في تصريح لموزاييك اف ام اليوم 1 أكتوبر 2018 أنّ المجلس الجهوي لحركة نداء تونس بالقصرين لوّح بالإستقالة في حال تواصل الأزمة التسييرية داخل النداء.
وأوضح أنّهم يبحثون عن إطار سياسي جديد لإعادة الحزب الى مساره، مؤكدا أنّه لا يجب السماح لخلاف "من طرف واحد" بين المدير التنفيذي للحزب حافظ قايد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد للتأثير في النداء.