أكد نور الدين العرباوي القيادي بحركة النهضة أنّ التوافق لا يمكن أن ينتهي بالنسبة لحركة النهضة وقال "انا أود أن يكون حوله شركاء كثيرون مقتنعون به".
كما اعتبر العرباوي انّ ما يجري الآن من اضطراب "غير محبذ" ، لكنه واقع يجب التعامل معه، مشدّدا انّ الحركة لست في خصومة مع أحد و"يدنا ممدودة للجميع وأولهم رئيس الجمهورية"
وقد افاد نور الدين العرباوي انه يعتقد أن الزخم الجديد المتعلق بجاذبية فكرة الاستقرار يمكنه تقريب وجهات النظر.
كما قال انّ فكرة الاستقرار التي طرحتها حركة النهضة تبنتها عديد الأطراف الاخرى، كما اعتبر انّ الكتلة الجديدة التي نشأت في البرلمان مبنية في جزء أساسي منها على فكرة دعم الاستقرار بما فيه استقرار الحكومة.
واكّد انّ أكبر انتصار للحزب هو استقرار الدولة وليس الحكومة في أشخاصها، قائلا" لقد غيرنا 8 حكومات ولم تتغير الأوضاع فقلنا نغير السياسات أولى من تغيير الأشخاص، حسب تصريح للإذاعة الوطنية.