قال عضو هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، المحامي رضا الرداوي، اليوم الثلاثاء 2 أكتوبر 2018، إنّ “مصطفى خذر، المتورط في ما يعرف بقضية براكة الساحل، كان على اتصال مباشر بقياديين في حركة النهضة هم راشد الغنوشي ونور الدين البحيري ورفيق عبد السلام عبر شرائح هاتفية كان يحتفظ بها بسرية تامّة”.
وأكد الرداوي خلال ندوة صحفية نظمتها اليوم هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والبراهمي أن مصطفى خذر “كان مكلفا بالرد على البريد الخاص لعلي العريض وزير الداخلية وقتها”، مشيرا الى وجود وثائق قال إنها تثبت امتلاك خذر قائمات إسمية لمنحرفين في تونس الكبرى وإلى أنه كان من المتهمين في ما يعرف ب”قضية براكة الساحل”.
وذكّر المحامي بأنه تم تكريم مصطفى خذر من قبل رئيس الجمهورية المؤقت السابق المنصف المرزوقي وبأنه كان حينها، حسب قوله، محل تتبع في قضية سرقة وثائق.