دعا النائب عن حركة النهضة في مجلس نواب الشعب، العجمي الوريمي، في تدوينة على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي إلى إصدار عفو رئاسي عن القيادي في حركة نداء تونس برهان بسيّس في أقرب الآجال.
وأكد الوريمي اليوم الأربعاء 03 أكتوبر 2018، رفضه "للمحاكمات السياسية"، مشيرا إلى أن "هناك من يدفعون فاتورة لا تتناسب مع السياق السياسي للبلاد".
وأضاف الوريمي في تدوينته " تمنيت لو أن برهان بسيس ومن في وضعيته يكون حرا لا خلف القضبان. وتمنياتي على رئيس الجمهورية تمتيعه بالعفو الرئاسي اليوم قبل الغد، وطمأنة زوجته وأبنائه...والعفو من شيم الكرام".
وللإشارة فإنّ أعوان النقطة القارة للأمن العمومي بمحطة تونس البحرية بالعاصمة، قد أوقفوا، أمس الثلاثاء برهان بسيس، بعد أن صدرت في حقه ثلاثة مناشير تفتيش.
وكانت الدائرة الجنائية بمحكمة الاستئناف بتونس أقرت تأييد الحكم الابتدائي القاضي بسجن برهان بسيس لمدة عامين مع النفاذ وخطية مالية بقيمة 300 ألف دينار  وذلك من أجل استغلال موظف عمومي لصفته لهدف تحقيق فائدة لا وجه لها لنفسه والإضرار بالإدارة وذلك في ما يعرف بقضية "صوتيتال".