تعهّد رئيس الحكومة يوسف الشاهد خلال كلمته في افتتاح اليوم الوطني للجماعات المحلية في دورته الأولى اليوم الخميس 4 أكتوبر 2018، بعقد الانتخابات القادمة لسنة 2019 في أجالها الدستورية، لتكون شفافة ونزيهة وحرة ككل الانتخابات التي عقدت بعد الثورة.
وقال الشاهد إنه رغم كل العراقيل والصعوبات والأطراف التي لم ترغب في تنظيم الانتخابات البلدية الفارطة، إلّا أنّه تم عقدها بنجاح وبذلت الحكومة في إطار الصلاحيات الموكولة لها ما يلزمها لعقدها في أحسن الظروف .