اكّد انس الحمادي رئيس جمعية القضاة اليوم السبت 6 أكتوبر 2018، انهم طلبوا من النيابة العامة التعهد تلقائيّا بملف الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي دون انتظار أي شكاية.
وافاد بان الجمعية دعت "مرارا و تكرارا" إلى فتح الأبحاث التحقيقية الجدية خاصة بالنسبة للمسائل الخطيرة التي تم تداولها مؤخرا في ندوة هيئة الدفاع عن الشهيدين، وفتح التتبعات القضائية والتحقيقات الجدية في سبيل كشف الحقيقة، واشار الى انهم طلبوا دعوة الاطراف الحاضرة في الندوة الى مدهم بكل المعطيات التي من شانها ان تكشف الحقيقة، وإسناد هذه التحقيقات إلى أشخاص مشهود لهم بالكفاءة والنزاهة، على حد تعبيره.
كذلك صرّح بإن اتّهامات هيئة الدفاع عن الشهيدين للقضاء بعضها جدي والبعض الأخر يندرج في إطار الدعاية الإعلامية، نقلا عن اذاعة موزاييك.