شدّد مرشد ادريس الكاتب العام المساعد للجامعة العامة للتعليم الثانوي على التزامهم بخطوة إسقاط منشور وزارة التربية الخاص بتسوية العطل المرضية.
وقد وصف مرشد ادريس المنشور بأنه غير أخلاقي، حيث تهرّبت من خلاله الوزارة والحكومات المتعاقبة من مسؤولية انهيار المنظومة التربوية العمومية.
وأوضح أن هذا المنشور يتعارض قانونيا مع الفصل 41 من القانون عدد 112 للوظيفة العمومية، كما أنه يمثل انتهاكا لمعطيات شخصية عبر إجبار المدرسين على الكشف عن طبيعة مرضهم والكشف عن الأدوية التي توصف لهم.
وقال ادريس في تصريح لجريدة المغرب "إن الجامعة ستُسقط منشور وزارة التربية الخاص بتسوية العطل المرضية كما أسقطت عديد المناشير".
كما أكد أن المنشور سيتم تداوله خلال الاجتماع الدوري للمكتب التنفيذي للجامعة يوم الغد الاثنين.