قال النائب عن حركة نداء تونس المنجي الحرباوي إنّ الظاهرة العامة للاستقالات الأخيرة صلب الحركة غير برئية واستعملت فيها كل الطرق، وهو ما تسبّب في تقلّص الحجم النيابي لحركة نداء تونس إلى أقل من النصف.
وأضاف الحرباوي في تصريح لإذاعة شمس هي استقالات في الغالب جاءت تحت الضغط، ومتعلقة بملفات تحوم حولها شبهات سواء سياسية أو اقتصادية وغيرها.
كما أشار إلى أن هناك استقالات مرتبطة بإنتخابات 2019، خاصة وأنّ بعض المستقلين لديهم تصوّر ضيّق للأشياء وفق تعبيره ويرون أن الأزمة ستعصف بنداء تونس.
وتابع "نحن اليوم في صراع سياسي أستعملت فيه كل الوسائل و خاصة الدولة، من طرف رئيس الحكومة يوسف الشاهد.