انتقد عبيد البريكي مؤسّس حزب "إلى الأمام"، الحكومة التونسيّة واعتبر أن" الحكومة ليست لها علاقة بالهمّ الاجتماعي للشعب التونسي وإنما لها علاقة بالاستحقاقات الانتخابية لسنة 2019".
كما تخوّف البريكي في تصريح لجريدة "الصحافة اليوم"، من ردّة فعل شعبيّة عنيفة، حيث قال إن "تردي الوضع الاجتماعي نتيجة ارتفاع الأسعار وتراجع المقدرة الشرائية ينبئ بانفجار اجتماعي".