قال القيادي في حركة نداء تونس ناجي جلول،  إنّ ''حزب نداء تونس لم يحكم البلاد ولم يطبّق برنامجه الانتخابي والحكومة الحالية لا تمثله وبذلك لا يجب تحميله المسؤولية عن الأزمة الاقتصادية، التي تعيشها البلاد''.
واعتبر جلول في حوار لصحيفة ''لو كوتديان''، أنّ ''حركة النهضة هي المسؤولة عن انتهاء التوافق بينها وبين نداء تونس''، مضيفا أنّ ''نداء تونس احترم الاتفاق الذي وقعه مع حركة النهضة منذ العام 2015 لكن النهضة لم تقم بذلك''.
وقال جلول أنّ ''حركة النهضة احترمت هذا التوافق باعتباره يخدم مصالحها، ثم تخلت عنه عندما غيرت حليفها''.