قال النائب عن حركة النهضة الصحبي بن فرج، معلّقا عن حركة السياحة الحزبيّة في تونس، إنّ من يتهمون خصومهم بالإرتماء في أحضان النهضة قد كانوا طيلة أربع سنوات في جيبها الصغير.
واعتبر بن فرج في تدوينة نشرها على صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، الإثنين 15 أكتوبر 2018، أنّ ما يحدث لا يعدو عن كونه "حرب أعصاب وتلاعب بالمفاهيم ويمكنها أحيانا أن تخدع من يطلقها وتدفعه الى تصديق نفسه ونسيان المعطي الاساسي :أغلبية ال109 فما فوق لحركة النهضة".