يؤدي وزير الخارجية الفرنسي Jean-Yves Le Drian زيارة عمل إلى تونس يومي 21 و22 أكتوبر 2018، بدعوة من وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي.
وأفادت وزارة الشؤون الخارجية في بلاغ اليوم الجمعة 19 أكتوبر 2018، أنّ هذه الزيارة ستمثّل مناسبة لاستعراض تطور التعاون الثنائي التونسي الفرنسي في مختلف المجالات وسبل تجسيم آليات الشراكة الإستراتيجية بين البلدين، ولمواصلة المشاورات حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ومنها الوضع في ليبيا.
كما ستمكن هذه الزيارة من متابعة تفعيل الإتفاقات الثنائية المبرمة بمناسبة زيارة الدولة التي أداها الرئيس الفرنسي Emmanuel Macron إلى تونس يومي 31 جانفي 2017 و01 فيفري 2018، والاعداد للاستحقاقات المزمع تنظيمها سنة 2019 ومنها بالخصوص الدورة الثانية للمجلس الأعلى للتعاون التونسي الفرنسي ومنتدى الأعمال التونسي الفرنسي.
وبالإضافة إلى جلسة العمل التي ستجمعه بوزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، من المنتظر أن يجري الوزير الفرنسي مباحثات مع عدد من سامي المسؤولين التونسيين تتعلق خاصة بتنشيط ودعم آليات التعاون بين البلدين خاصة في الاستثمار والسياحة والثقافة والتعليم العالي والتكوين المهني وتكنولوجيات الاتصال.
يذكر أن هذه الزيارة تتنزل في إطار سلسلة من اللقاءات والمحادثات الثنائية المكثفة التي جمعت الوزيرين كان آخرها في نيويورك في سبتمبر المنقضي على هامش الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة.