قالت النائبة في التيار الديمقراطي سامية عبّو اليوم الخميس 25 أكتوبر 2018 إن حكومة يوسف الشاهد “في رقبتها 3 جرائم تتعلّق بالشهداء".
وأوضحت عبّو أنّ هذه الجرائم تتعلّق بقضية أنور السكرافي الذي قتل في أحداث الكامور سنة 2016 وعمر العبيدي محب النادي الافريقي الذي مات غرقا في افريل 2018 وأيمن العثماني الذي قتل منذ يومين في منطقة سيدي حسين”.
وتساءلت عبّو في مداخلتها بالجلسة العامة الملتئمة اليوم بمجلس نواب الشعب “أين تسير الدولة بتقتيل الضعفاء والفقراء؟ هل أيمن العثماني مهرب كبير؟” مضيفة “يمكنني أن أكشف لكم الحيتان الكبيرة وكبار المهربين”.
وأشارت الى أن الحكومة تعرف المهرّبين الحقيقيين ودعتها إلى تجميع أموال من الديون التي أسقطتها دون موجب حق وبالتوجه إلى المهربين الحقيقيين والمتهربين من الجباية وليس إلى شباب فقير من أمثال أيمن العثماني.