أشرف المهدي جمعة رئيس الحكومة الأسبق ورئيس حزب البديل التونسي على اجتماع شعبي في قصر هلال اليوم الأحد 28 أكتوبر 2018، وقال جمعة خلال كلمته أن حكومته سلمت "المشعل لمنظومة منتخبة لها اغلبية كي تخرج بالتونسيين من المؤقت للمستقر وكي تبدأ في الإصلاحات التي وعدوا بها، لكنهم لم ينفذوا الإصلاحات ولم يشغلوا العاطلين عن العمل، وأضاف ساخرا: ''الحزب الذي أخد العهدة من عند الشعب في إنتخابات 2014 هو اليوم أوّل معارض للحكومة".