قال النائب عن الجبهة الشعبية الجيلاني الهمامي، إنّ عددا من النواب وقّعوا على عريضة تُطالب بسحب الثقة من وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي أنور معروف، مشيرا إلى أنّ جمع الإمضاءات انطلق منذ الأسبوع المنقضي.

وأوضح الهمامي في تصريح لـصحيفة ”الشارع المغاربي” اليوم الإثنين 5 نوفمبر 2018، أن سبب المطالبة بسحب الثقة من الوزير هو “ارتكابه عدّة تجاوزات منها إجراء تعيينات مشبوهة وتهميش المركز الوطني للإعلامية”، مضيفا “الوزير يكاد يحوّل الوزارة إلى مقرّ تابع لحركة النهضة”.

يُذكر أنّ النقابة الأساسية للمركز الوطني للإعلامية كانت قد خاضت جملة من التحرّكات احتجاجا على قرار المجلس الاستراتيجي للاقتصاد الرّقمي المُنعقد يوم 29 مارس 2018 والدّاعي إلى بعث مؤسسة “التونسية للتنمية الرقمية” معتبرة أن لهذا القرار تداعيات سلبية على كينونة المركز الوطني للإعلامية حسب تعبيرها.

وعبّرت النقابة عن رفضها تصريحات أنور معروف في عدة وسائل إعلامية معتبرة أنّها تهدف إلى تشويه نضالات أعوان المركز الوطني للإعلامية والتقليل من شأن كفاءاته.