أكّد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بقفصة محمد الخليفي انّه قد تم مطالبة وزارة الصحّة بتقرير يوضّح بدقة سبب عدم اتخاذها الإجراءات اللازمة تجاه مصحّة خاصّة تسبّبت في عدوى 54 شخصا بفيروس الالتهاب الكبدي.

كما شدّد الخليفي في تصريح لجريدة المغرب على وجود تقصير من وزارة الصحة والتي حسب رايه من المفروض ان تتولى منذ ورود التقرير بتسجيل تجاوزات بالعيادة المعنية بالامر، باتخاذ الاجراءات اللازمة تجاه ذلك واعلام النيابة العمومية.