قال رئيس كتلة نداء تونس اليوم الاثنين 12 نوفبر 2018، إنه قد تم تقديم موقف الكتلة من التحوير الوزاري وشرح اسباب المقاطعة للتصويت على منح الثقة.

وأكّد طوبال أنّ خطوة مقاطعة جلسة التصويت اليوم بالبرلمان عن طريق سياسة الكراسي الفارغة تدخل في اطار سلسلة المقاطعات التي تمارسها الكتلة منذ 3 اسابيع، في حين سيحضر 3 نواب تقريبا اليوم لتمثيل البقية في قرار عدم ااتصويت.

فيما اعتبر أنّ التحوير هو تحوير سياسي ولا يمس التونسيين ولا المشاكل التي يعاننوها، كما انّه لا يمسّ الوزارات الاساسية التي تلبّي انتظارات التونسيين.

كما أشار طوبال الى انّ هذا التحوير محاولة انقلابية لا تعكس برامج الانتخابات التشريعية، كما انّ لم يقع استشارة الحزب الحاكم في انتخابات 2014 بالخصوص.