قال وزير السياحة التونسي الجديد روني الطرابلسي، في أول تصرح إعلامي له عقب نيل الثقة لتركيبة الحكومة الجديدة، إنّ اتهامه بالتطبيع مع الاحتلال أمر لا يهمه، وأضاف" أنا تونسي ونخدم لتونس، هذه الاتهامات ما تهمنيش أسامح الكل وربي يهدي الكل".
وأكّد الطرابلسي أنه سيعمل انطلاقا من خبرته الممتدة لعشرين سنة في القطاع السياحي، لاصلاح الأضرار التي لحقت القطاع السياحي وخاصة لانعاش السياحة الشتوية وإعادة تشغيل كل الفنادق التونسية.
كما أوضح الطرابلسي أنّ تعيينه سيخلّده التاريخ، وتابع قائلا:" أنا معنديش سياسيين ورايا لكن عندي الاعلام التونسي ونعرف انه السياحة والاعلام ينجموا يتعاونو برشا".

وأشار الطرابلسي إلى أنّ الهدف الرئيسي لوزارة السياحة سنة 2019 هو جذب 9 مليون سائح لتونس.