وصف النائب البرلماني منذر بالحاج علي الساحة السياسية بانها تشهد تطورا خطيرا إثر التحوير الوزاري الجديد المصادق عليه ليلة الاثنين الماضي 12 نوفمبر 2018.

واعتبر بالحاج علي أنه" لن يكون بمقدوره إلغاء الانطباع العام بأن تلك التداعيات ستفرض معادلات جديدة تدفع باتجاه استنساخ تجربة الترويكا التي حكمت من خلالها حركة النهضة البلاد".

كما أفاد النائب لصحيفة العرب أنّ هذه التجربة التي استحضرت صورها من خلال عملية التصويت على منح الثقة للوزراء وكتاب الدولة الجدد، ستتسبب في تكرار تجربة حكم الترويكا مرة أخرى، وفرض حركة النهضة على مختلف زوايا المشهد السياسي.

ويرى منذر بالحاج عليّ ما تم تحت قبة البرلمان “جعل حركة النهضة تستعيد موقعها كعمود فقري للحكومة، ما يعني عودة المشهد العام إلى المربع الأول من الصراع الذي عرفته البلاد قبل انتخابات أكتوبر 2014”.