أعلن وزير المالية أنه سينطلق العمل بالفاتورة الإلكترونية ابتداء من جانفي 2019.

وأفاد رضا شلغوم أنّ العمل بالفاتورة الالكترونية خاصة يتعلق بالمواد المدعمة بهدف، مبرزا أنه سينطلق العمل باستعمال أجهزة تسجيل العمليات الإستهلاكية "Caisse enregistreuse"

في غضون السداسي الأول من سنة 2019.

وأكّد وزير المالية على أنّ هذا الاجراء يهدف الى إرساء الرقابة عن بعد وإضفاء الشفافية على مستوى نشاط المؤسسات وتيسير دعم موارد الدولة، وفق الصريح اونلاين.