قال الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي اليوم الاربعاء 21 نوفمبر 2018 إنّ معركة اليوم هي معركة كرامة واسقلال وطني وسيادة وطنية متوجها الى الحكومة بالقول “هيهات لكم.. لا يمكن لكم ان تنالوا من حقوق الطبقة العاملة..”.

وتابع ”لن تستطيعوا اختراق المنظمة الشغيلة مثلما تقولون في مكاتبكم السرية فالاتحاد متماسك وموحد.”

وأكّد الطبوبي خلال اشرافه على إحياء الذكرى 68 لأحداث النفيضة بسوسة “قدرنا ان نتحدى الصعاب واخترنا طريق الاشواك للدفاع عن المفقرين والمهمشين وهو ما اقلق مضجع الكثيرين ولهذا تم استهداف منظمتنا ولن ننسى ما جرى يوم 4 ديسمبر 2012".

وأضاف “سنستبسل في الدفاع عن هذا البلد واستحقاقات الشعب التونسي ولا رجعة الى الوراء “لافتا الى ان العبرة ليست في احياء اي ذكرى مهما كانت عظيمة بل في استخلاص العبر منها متابعا “وما اشبه الامس باليوم”.