أكّد الامين العام لاتحاد الشغل نور الدين الطبوبي خلال اشرافه على احياء الذكرى 68 لأحداث النفيضة اليوم الأربعاء 21 نوفمبر 2018، أنّ" تمسّك الاتحاد باضراب 22 نوفمبر ياتي نتيجة تلكؤ الحكومة وعدم التزامها بتعهّداتها"، مشيرا الى أنّ برقية الإضراب في القطاع العمومي تم إصدارها منذ شهرين.

وأعلن الطبوبي أنّ الهيئة الإدارية الوطنية ستجتمع يوم السبت القادم وستتخذ أشكال نضالية تصعيدية من أجل تلبية استحقاق اجتماعي ألا وهو تعديل المقدرة الشرائية للأجراء العاملين في القطاع العمومي''، لافتا الى أنّ الاتحاد منظمة مسؤولة وتعرف كيف تدير خلافاتها، مضيفا "نحن أصحاب رسالة وحقّ وسندافع عن حقّنا"، وفق تصريحه لاذاعة موزاييك.