شرع مجلس نواب الشعب، اليوم السبت 24 نوفمبر 2018 بداية من التّاسعة صباحا، في عقد جلسات عامة للنّظر في مشروع ميزانية الدولة ومشروع الميزان الاقتصادي ومشروع قانون المالية لسنة 2019.

ويتضمّن جدول أعمال جلسة اليوم، حسب ما ورد بالموقع الرسمي للبرلمان، تقديم رئيس الحكومة يوسف الشاهد تقريرا عامّا حول مشروع ميزانية الدّولة ومشروع الميزان الاقتصادي لسنة 2019 ثمّ مداخلات النواب تليها أجوبة الشّاهد.

يُذكر أنّه كان من المنتظر أن يتحوّل الشاهد أوّل أمس الخميس 22 نوفمبر الجاري إلى مجلس نواب الشعب في أولى الجلسات العامة لمناقشة مشروع قانون المالية على أن تختتم المداولات فيها يوم 10 ديسمبر المقبل، إلاّ أنه تمّ تأجيل جلسة الاستماع لرئيس الحكومة بطلب منه إلى اليوم نظرا لتزامنها مع الإضراب العام لأعوان الوظيفة العمومية ومشاركة الإطار الإداري العامل بالمجلس فيه.