قال نائب رئيس مجلس نواب الشعب،عبد الفتاح مورو اليوم الخميس 29 نوفمبر 2018، إن ''تحرير بلداننا لا يكون إلا عبر تحرير فلسطين و رجوع العزة إلى أهلها''.

وأضاف مورو في كلمته بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي تنظمه الأمم المتحدة، أن الشعب التونسي كان منذ بداية اغتصاب أراضي فلسطين الى جانب شعبها و اختلطت دمائهم معا.