اعتبر عبد الكريم جراد، الأمين العام المساعد المكلف بالقطاع الاجتماعي باتحاد الشغل، في حوار بصحيفة"الأسبوع المصوّر" (ص3) أنّه "لا يُمكن الحديث عن قطيعة بين الكنام وأطباء الأسنان وإنما تهديد بقطع العلاقة... والإشكال الوحيد المطروح حاليا هو مع الصيادلة الذين قاطعوا الاتفاقية من جانب واحد نتيجة التأخير في الحصول على مستحقاتهم لقلة السيولة، وديون الكنام لدى صندوق الضمان الاجتماعي".
وأضاف أنّ "هناك مشروع قرار جاهز للتعاقد الفردي للصيادلة من طرف وزير الشؤون الاجتماعية ولكن هناك بعض التدخلات على المستوى السياسي لتعطيل المشروع لكن هذا لا ينفي أيضا وجود عديد الأطراف في الحكومة مع التعاقد الفردي".


كما أكّد في سياق متّصل أن الاتحاد لن يوافق "على طلب الصيادلة بإلغاء منظومة طبيب العائلة".