قال أمين عام حركة مشروع تونس محسن مرزوق خلال اجتماع شعبي بالعاصمة اليوم الأحد 9 ديسمبر 2018 إنّ حركة مشروع تونس تعمل على بناء قطب وطني كبير ليس هدفه الفوز بالانتخابات القادمة فقط بل العمل أيضا على إخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.

وشدد مرزوق أنه لا يوجد تحالف مع حركة النهضة بل يعتبرها منافسا سياسيا، لافتا إلى وجود من وصفهم بـ'العصابات' التي تعمل على تشويه الحركة.

واعتبر مرزوق أنّ هناك 'أطراف تلعق أحذية النهضة طيلة 4 سنوات.. ونقولها بصوت واضح نحن مشروع والنهضة مشروع..إن عدونا الأساسي في تونس هو الفقر والبطالة والخصاصة وهدفنا هو التقدم كما أن منافسنا السياسي الأساسي هو حركة النهضة'.