أشرف رئيس الحكومة يوسف الشاهد، اليوم الأربعاء 12 ديسمبر 2018، على افتتاح المؤتمر الثاني والأربعين لقادة الشرطة والأمن العرب بمقر الامانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بتونس.

وفي كلمته الافتتاحية أكد رئيس الحكومة ان انتظام اجتماعات المؤتمر وثراء أعماله وشمولية التوصيات المنبثقة عنه تعدّ مكسبا هاما يساهم بصفة فعّالة في الإرتقاء بالآداء الأمني في الدول العربية خدمة للفرد والمجتمع، مضيفا بان هذا المؤتمر ينعقد في وضع اقليمي ودولي متوتر سمته الرئيسية تنامي التهديدات الارهابية غير المسبوقة في ظل استمرار العوامل المغذية للإرهاب في المنطقة.
وشدّد الشاهد، بحسب بلاغ لرئاسة الحكومة، على ضرورة ايلاء أهمية خاصة لمسألة الجرائم الالكترونية مما يستدعي تعزيز التعاون في هذا المجال من خلال العمل على إنشاء وحدة في نطاق الأمانة العامة للمجلس لتعزيز التعاون بين الدول العربية في مجال الأمن الإلكتروني.
وأبرز رئيس الحكومة ان تعدّد وتنوع الرهانات والتحديات الإقليمية والدولية وما ينجر عن ذلك من انعكاسات ذات طابع أمني يقتضي منا جميعا مواصلة التعاون والتكامل والتضامن من أجل تحقيق الأمن العربي بمفهومه الشامل.