قال الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي،خلال إشرافه على فعاليات إحياء ذكرى الثورة، إن الاتحاد بصدد الإعداد والتأطير للإضراب العام في الوظيفة العمومية والقطاع العام المقرر يوم 17 جانفي 2019.

وأكد الطبوبي أن الإضراب القادم ليس كإضراب يوم 22 نوفمبر 2018، لأن الوضع متشنج ومحتقن على جميع المستويات أكثر من اللازم، داعيا إلى ضرورة تمتيع أعوان الوظيفة العمومية بزيادة محترمة في أجورهم تمكنهم من مجابهة غلاء الأسعار.