قال النائب في البرلمان عن كتلة الإئتلاف الوطني وليد الجلاد، اليوم الثلاثاء 18 ديسمبر 2018، إن حزب الشاهد "سيتم الإعلان عنه بداية من السنة القادمة وسيكون جامعا وشاملا للعائلة الوسطية اذ يشارك فيه أطراف من النداء ومن آفاق تونس ومن المبادرة ومن مشروع تونس وسيكون حركة جامعة".

وقال الجلاد إنهم سيبنون في هذه الحركة السياسية بقيادة يوسف الشاهد على أهداف وبرامج واضحة وليست على عداءات وأمور سياسية".

وأفاد الجلاد في حوار بإذاعة شمس اف ام، انهم سيسعون "للفوز بأغلبية المقاعد في البرلمان ليتمكنوا من الحكم وتحمل المسؤولية لوحدهم حتى يحاسبهم الشعب لوحدهم، متابعا "لن نقول أخفقنا لان التوافقات مغشوشة".