اعتبر أنس الحمادي رئيس جمعية القضاة في حوار مع جريدة "المغرب" الصادرة اليوم الخميس أن "رئيس الجمهورية خالف تقرير لجنة العفو وغلـّب المصلحة الحزبية على المصلحة العامّة من خلال إفراجه عن برهان بسيس، النقطة السوداء في تاريخ القضاء"، وأضاف في ذات السياق أن رئيس الجمهورية، وهو الموكول له احترام الدستور والقانون، يتغاضى عن رأي لجنة العفو... هذا الموقف فيه مساس بالقضاء والأحكام القضائية وفيه لامبالاة بالمصلحة الوطنية العليا للبلاد... وهو ما يكرّس سياسة الإفلات من العقاب" على حد تعبيره.