اعلن النائب بمجلس نواب الشعب عن جهة القصرين و عن حزب الاتحاد الوطني الحر سابقا و حزب نداء تونس حاليا  محمود القاهري اليوم الجمعة استقالته من حزب نداء تونس و من كتلته بالبرلمان، على خلفية عدم وضوح الرؤية  حول عدة نقاط وعدم تنفيذ ما تم الاتفاق عليه من برامج قبل انصهار الاتحاد الوطني الحر في حزب نداء تونس حسب تعبيره.

وقال القاهري في تدوينة على صفحته الرسمية على الفايسبوك :" نا محمود القاهري عضو مجلس نواب الشعب عن جهة القصرين و عن حزب الاتحاد الوطني الحر سابقا و حزب نداء تونس حاليا ...و بعد ان اخذت وقتا طويلا من التفكير ، و نظرا الى عدم تنفيذ ما اتفقنا عليه من برامج قبل انصهار الاتحاد الوطني الحر في حزب نداء تونس و عدم وضوح الرؤية حول عدة نقاط ..و ايفاء بالتعهدات التي اخذتها على عاتقي لتحقيق مطالب الذين انتخبوني و كل مواطني جهة القصرين و حقوقهم المشروعة في التنمية و التشغيل و الكرامة ..و بعد استشارة قواعد الاتحاد الوطني الحر و اصدقائي في المكتب الجهوي و المكاتب المحلية بالقصرين و عدد هام من اصدقائي و من مواطني جهتي القصرين..
- اعلن استقالتي من نداء تونس و من كتلته في البرلمان 
- بقائي مستقلا و السعي للوفاء بتعهداتي و الدفاع عن قناعاتي من اجل جهتي القصرين اولا...و كل تونس دائما
عاشت تونس حرة مستقلا تشق طريقها الصعب نحو الرقي و النماء ..".