أعلن عضو الهيئة السياسية لحزب حراك تونس الإرادة عماد الدايمي اليوم السبت 5 جانفي 2019 أن الرئيس السابق المنصف المرزوقي سيرفع قضية لمحاكمة المستشارة والناطقة الرسمية باسم رئاسة الجمهورية سعيدة قراش التي اتهمته بالتفريط في قسط من أرشيف الدولة لأطراف أجنبية.

كما دعا أعضاء الحزب في بيان إلى إقالة قراش من منصبها رافضين اعتذارها على موقعها الشخصي بالفايسبوك معتبرا أن ما قالته هو "نحطاط للخطاب السياسي" وتوجّه لتشويه الخصوم حسب وصفه، وذلك على هامش منتدى حول الخطاب السياسي البديل، حسب ما نشرته موزاييك.

وكان المنصف المرزوقي، قد نشر ليلة أمس تدوينة بصفحته الرسمية على موقع فايسبوك، يؤكد فيها أنّه سيقاضي قراش بصفته مواطنا تونسيا وليس كرئيس سابق وسيطالب رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي باتخاذ كافة الاجراءات ضد مستشاريه سعيدة قراش ونورالدين بن تيشة لنشرهم اخبارا كاذبة.