أدّى وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، اليوم الاثنين، زيارة إلى دولة قطر بدعوة من نظيره القطري، نائب رئيس مجلس الوزراء الشيخ محمد بن عبد الرحمان آل ثاني.
وتأتي هذه الزيارة وفق بلاغ صادر عن الوزارة، في إطار الإستعدادات الجارية لتنظيم الدورة العادية الثلاثين للقمة العربية التي ستحتضنها تونس يوم 31 مارس المقبل ومواصلة للزيارات التي قام بها الجهيناوي إلى عدد من العواصم العربية.

ودعا وزير الخارجية دولة قطر إلى مواصلة المساهمة في دعم الإقتصاد التونسي عبر الإستثمار في المجالات الإقتصادية الواعدة، معبّرا عن إرتياحه للتطور الهام الذي عرفته المبادلات التجارية بين البلدين وتطور نسق التعاون الفني من خلال تطور إنتدابات الكفاءات التونسية.

من ناحيته عبر الشيخ محمد بن عبد الرحمان آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزاراء ووزير الخارجية القطري، عن حرص بلاده على المساهمة في إنجاح قمة تونس، مؤكدا حضور دولة قطر في أشغالها على أعلى مستوى.
كما جدد إلتزام قطر بمواصلة جهودها لدعم الإقتصاد التونسي.