قال رئيس الحكومة يوسف الشاهد اليوم الجمعة ان "كلفة الاضراب العام الذي نفذه الاتحاد العام التونسي للشغل يوم الخميس كانت باهضة جدا على الاقتصاد التونسي في وقت تحتاج فيه البلاد لمزيد العمل والإنتاج".


وأضاف الشاهد في تصريح اعلامي خلال زيارته الى معمل "ساجام كوم" ببن عروس ان "الحكومة لا تتعامل مع شريكها الاجتماعي الاتحاد العام التونسي للشغل بمنطق الغالب والمغلوب، معتبرا ان "الطرف الذي انتصر بالأمس هي الديمقراطية التونسية وان الإضراب شكل من أشكال التعبير في الأنظمة الديمقراطية".


وفي نفس السياق أكد رئيس الحكومة ان الحوار يبقى أساس الحل وانه لن ينقطع مع الشريك الاجتماعي، معلنا انه كلف الفريق الحكومي المفاوض للالتقاء بممثلين عن اتحاد الشغل في اطار جلسة تفاوض الأسبوع القادم لمواصلة الحوار ومحاولة الخروج بحلول للأزمة الراهنة.