تنفذ اليوم الثلاثاء 22 جانفي 2019 مؤسسات الضمان الإجتماعي إضرابا عن العمل احتجاجا على ما اعتبرته النقابة العامة للضمان الإجتماعي التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل، "التفاف الحكومة على جملة الاتفاقيات المبرمة وعلى رأسها النظام الأساسي".
وحسب بلاغ للنقابة نشرته على الصفحة الرسمية للمنظمة الشغيلة، فإن المضربين سيتجمعون اليوم بداية من التاسعة ونصف صباحا ببطحاء محمد علي في العاصمة، وفيما يتعلق بالجهات فإن التجمعات ستكون أمام مقرات الاتحادات الجهوية.
للإشارة فإن أعوان الضمان الإجتماعي في مونبليزير بالعاصمة أكدوا في اتصال هاتفي بشمس أف أم صباح اليوم أن العمل يسير بصفة عادية في الإدارة التي ينتمون إليها.