وبالنسبة إلى استعدادات الحزب للانتخابات التشريعية قال الفخفاخ إن التكتل سيخوض الانتخابات التشريعية أساسا بقائماته وفي ثلثي الدوائر الانتخابية.

ولفت في سياق متصل، إلى أن الحزب بصدد إجراء مشاورات مع بعض الأحزاب والمبادرات على غرار أحزاب الجمهوري وبني وطني وحركة الشعب، نافيا وجود مشاورات حاليا مع حزب البديل التونسي والتيار الديمقراطي.
كما لاحظ إلياس الفخفاخ أن حزب التكتل سيحرص مع بقية الأحزاب التي لها نفس المرجعية أن يكون بديلا لما اسماه المنظومة الحزبية المتواصلة منذ انتخابات 2014.

يشار إلى أنّ التكتل كان قد شارك في الانتخابات الرئاسية الفارطة في 2014 بترشيحه لرئيس المجلس الوطني التأسيسي (2011/2014) مصطفى بن جعفر الذي انسحب منذ الدور الأول