وتحفظ الجلاصي عن ذكر الطرف الخارجي الذي تحصل على التسجيل، معبّرا عن إستغرابه من إعلام الجهة المتحصلة على المدوالات أحد مناضلي حركة النهضة بهذا الأمر معتبرا أن هذا الموضوع يحتاج إلى تدقيق وبحث.

وتساءل عضو مجلس الشورى "هل المقصود النصيحة أم إحداث الإرباك الداخلي داخل الحركة أم المقصود الإيحاء بمسؤولية الجهة الحكومية في هذا الأمر" .

وتابع الجلاصي قائلا "لنا ما يكفي من الذكاء والآليات لنبحث بهدوء في كل هذه الفرضيات ولن نسمح لأحد بأن يتلاعب بنا".

ودعا الجلاصي الأحزاب السياسية إلى أن تكون مداولاتها علنية بإستثناء بعض القضايا الداخلية.