و أكد رضا بلحاج أن حافظ قائد السبسي يُعتبر العقبة الأكبر في وجه إعادة تجميع أبناء نداء تونس ومناضليه. قائلا:" حافظ قائد السبسي غير قادر على العمل والتجميع، حيث يكتفي في أغلب الأحيان بالحضور لمدة قد لا تتجاوز الربع ساعة بمقر نداء تونس، يقضي أغلبها في إصدار قرارات التجميد، وتصفح الفيسبوك والمسنجر والواتساب، متجاهلا مهامه صلب الحركة، ورافضا للعمل في الجهات والالتقاء بالقواعد."

وتابع بالحاج :"أحيانا يرفض حافظ لقاء مناضلي الحزب القادمين من جهات بعيدة.. يجي للحزب ربع ساعة باش يلعب بالفيسبوك ويتبادل الرسائل بالمسنجر والواتساب ويروّح.. وكي نمشيوا أحنا للجهات يكلم المنسقين باش ما يحضروش".